الآية رقم (4) - وَمَا تَفَرَّقَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ إِلَّا مِن بَعْدِ مَا جَاءتْهُمُ الْبَيِّنَةُ

وَما تَفَرَّقَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتابَ: عما كانوا عليه، بأن آمن بعضهم بالقرآن، وكفر به بعضهم.

إِلَّا مِنْ بَعْدِ ما جاءَتْهُمُ الْبَيِّنَةُ: الدليل الواضح الدال على الحق، وهو الرسول صلّى اللَّه عليه وسلّم أو القرآن الجائي به معجزة له