الآية رقم (27) - وَاتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ ابْنَيْ آدَمَ بِالْحَقِّ إِذْ قَرَّبَا قُرْبَانًا فَتُقُبِّلَ مِن أَحَدِهِمَا وَلَمْ يُتَقَبَّلْ مِنَ الآخَرِ قَالَ لَأَقْتُلَنَّكَ قَالَ إِنَّمَا يَتَقَبَّلُ اللّهُ مِنَ الْمُتَّقِينَ

وَاتْلُ: أي اقرأ يا محمد

عَلَيْهِمْ: على قومك

نَبَأَ: خبر

ابْنَيْ آدَمَ: هابيل وقابيل

بِالْحَقِّ: متعلق باتل

إِذْ قَرَّبا قُرْباناً: ما يتقرب به إلى الله تعالى من الذبائح وغيرها، وهو مصدر في الأصل، يستوي فيه الواحد وغيره، وقربانهما: كبش لهابيل وزرع لقابيل

فَتُقُبِّلَ مِنْ أَحَدِهِما: وهو هابيل، بأن نزلت نار من السماء فأكلت قربانه

وَلَمْ يُتَقَبَّلْ مِنَ الْآخَرِ: وهو قابيل، فغضب وأضمر الحسد في نفسه إلى أن حج آدم.