الآية رقم (53) - هَلْ يَنظُرُونَ إِلاَّ تَأْوِيلَهُ يَوْمَ يَأْتِي تَأْوِيلُهُ يَقُولُ الَّذِينَ نَسُوهُ مِن قَبْلُ قَدْ جَاءتْ رُسُلُ رَبِّنَا بِالْحَقِّ فَهَل لَّنَا مِن شُفَعَاء فَيَشْفَعُواْ لَنَا أَوْ نُرَدُّ فَنَعْمَلَ غَيْرَ الَّذِي كُنَّا نَعْمَلُ قَدْ خَسِرُواْ أَنفُسَهُمْ وَضَلَّ عَنْهُم مَّا كَانُواْ يَفْتَرُونَ

هَلْ يَنْظُرُونَ: ما ينتظرون.

إِلَّا تَأْوِيلَهُ: ما يؤول إليه أمره، أي عاقبة ما فيه وما يؤول إليه من تبين صدقه وظهور صحة ما نطق به من الوعد والوعيد.

يَوْمَ يَأْتِي تَأْوِيلُهُ: هو يوم القيامة.

يَقُولُ الَّذِينَ نَسُوهُ: مِنْ قَبْلُ تركوا الإيمان به.

بِالْحَقِّ: أي بالأمر