الآية رقم (34) - قُلْ هَلْ مِن شُرَكَآئِكُم مَّن يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ قُلِ اللّهُ يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ فَأَنَّى تُؤْفَكُونَ

مَنْ يَبْدَؤُا الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ: جعل الإعادة كالابتداء في الإلزام بها، لظهور برهانها.

تُؤْفَكُونَ: تصرفون عن الحق إلى الباطل وعن عبادته مع قيام الدليل.