الآية رقم (24) - قُلْ إِن كَانَ آبَاؤُكُمْ وَأَبْنَآؤُكُمْ وَإِخْوَانُكُمْ وَأَزْوَاجُكُمْ وَعَشِيرَتُكُمْ وَأَمْوَالٌ اقْتَرَفْتُمُوهَا وَتِجَارَةٌ تَخْشَوْنَ كَسَادَهَا وَمَسَاكِنُ تَرْضَوْنَهَا أَحَبَّ إِلَيْكُم مِّنَ اللّهِ وَرَسُولِهِ وَجِهَادٍ فِي سَبِيلِهِ فَتَرَبَّصُواْ حَتَّى يَأْتِيَ اللّهُ بِأَمْرِهِ وَاللّهُ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الْفَاسِقِينَ

وَعَشِيرَتُكُمْ: أقرباؤكم ذوو القرابة القريبة

اقْتَرَفْتُمُوها: اكتسبتموها

كَسادَها: عدم رواجها أو عدم نفادها، وبوارها

أَحَبَّ إِلَيْكُمْ مِنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ وَجِهادٍ فِي سَبِيلِهِ:  أي أحب إليكم من طاعة الله وطاعة رسوله ومن المجاهدة في سبيل الله فقعدتم لأجله عن الهجرة والجهاد

فَتَرَبَّصُوا: انتظروا

حَتَّى يَأْتِيَ اللَّهُ بِأَمْرِهِ: تهديد لهم، والأمر: العقوبة العاجلة أو الآجلة.