الآية رقم (55) - إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُواْ الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ

إِنَّما وَلِيُّكُمُ اللَّهُ: أي إنما ناصركم ومعينكم على طريق الأصالة والحقيقة هو الله.

وأما ولاية من عداه فهي على سبيل التبع والظاهر.

وَهُمْ راكِعُونَ: خاشعون وخاضعون.