الآية رقم (60) - أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ يَزْعُمُونَ أَنَّهُمْ آمَنُواْ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْكَ وَمَا أُنزِلَ مِن قَبْلِكَ يُرِيدُونَ أَن يَتَحَاكَمُواْ إِلَى الطَّاغُوتِ وَقَدْ أُمِرُواْ أَن يَكْفُرُواْ بِهِ وَيُرِيدُ الشَّيْطَانُ أَن يُضِلَّهُمْ ضَلاَلاً بَعِيدًا

يَزْعُمُونَ: الزعم: القول حقاً كان أو باطلًا، ثم كثر استعماله في الكذب.

الطَّاغُوتِ: الكثير الطغيان وهو كعب بن الأشرف.

ضَلالًا بَعِيداً: إعراضاً عن قبول الحق.