الآية رقم (132) - وَوَصَّى بِهَا إِبْرَاهِيمُ بَنِيهِ وَيَعْقُوبُ يَا بَنِيَّ إِنَّ اللّهَ اصْطَفَى لَكُمُ الدِّينَ فَلاَ تَمُوتُنَّ إَلاَّ وَأَنتُم مُّسْلِمُونَ

وَوَصَّى: الواو عاطفة وصى فعل ماض مبني على الفتحة المقدرة على الألف للتعذر.

بِها: متعلقان بوصَّى.

إِبْراهِيمُ: فاعل.

بَنِيهِ: مفعول به منصوب بالياء لأنه ملحق بجمع المذكر السالم، والهاء في محل جر بالإضافة.

وَيَعْقُوبُ: معطوف على ابراهيم.

يا بَنِيَّ: يا أداة نداء، بني منادى مضاف منصوب بالياء لأنه ملحق بجمع المذكر السالم وحذفت النون للإضافة والياء

في محل جر بالإضافة.

إِنَّ: حرف مشبه بالفعل.

اللَّهَ: لفظ الجلالة اسم إن.

اصْطَفى: فعل ماض والجملة خبر إن.

لَكُمُ: متعلقان باصطفى.

الدِّينَ: مفعول به.

(إِنَّ اللَّهَ … ): مقول القول المحذوف على لسان ابراهيم.

فَلا: الفاء الفصيحة لا ناهية جازمة.

تَمُوتُنَّ: فعل مضارع مجزوم بحذف النون لأنه من الأفعال الخمسة والواو المحذوفة فاعل وأصلها تموتونن، ونون التوكيد الثقيلة لا

محل لها من الإعراب.

إِلَّا: أداة حصر.

وَأَنْتُمْ: الواو حالية أنتم ضمير منفصل مبتدأ.

مُسْلِمُونَ: خبر مرفوع بالواو لأنه جمع مذكر سالم، والجملة حالية.

(تموتنَّ): جواب شرط مقدر.