الآية رقم (122) - وَمَا كَانَ الْمُؤْمِنُونَ لِيَنفِرُواْ كَآفَّةً فَلَوْلاَ نَفَرَ مِن كُلِّ فِرْقَةٍ مِّنْهُمْ طَآئِفَةٌ لِّيَتَفَقَّهُواْ فِي الدِّينِ وَلِيُنذِرُواْ قَوْمَهُمْ إِذَا رَجَعُواْ إِلَيْهِمْ لَعَلَّهُمْ يَحْذَرُونَ

«وَما»: الواو استئنافية وما نافية.

«كانَ الْمُؤْمِنُونَ»: كان واسمها المرفوع بالواو لأنه جمع مذكر سالم والجملة مستأنفة.

«لِيَنْفِرُوا»: اللام لام الجحود ومضارع منصوب بأن مضمرة بعد لام الجحود والواو فاعل والمصدر المؤول من أن والفعل في محل جر باللام ومتعلقان بخبر كان.

«كَافَّةً»: حال.

«فَلَوْلا»: الفاء استئنافية ولولا حرف تحضيض.

«نَفَرَ»: فعل ماض.

«مِنْ كُلِّ»: متعلقان بنفر.

«فِرْقَةٍ»: مضاف إليه.

«مِنْهُمْ»: متعلقان بحال محذوفة.

«طائِفَةٌ»: فاعل.

«لِيَتَفَقَّهُوا»: مضارع منصوب بأن المضمرة بعد لام التعليل والواو فاعله والمصدر المؤول في محل جر باللام وهما متعلقان بنفر.

«فِي الدِّينِ»: متعلقان بيتفقهوا.

«وَلِيُنْذِرُوا»: معطوف على ما سبق.

«قَوْمَهُمْ»: مفعول به والهاء مضاف إليه.

«إِذا»: ظرف متضمن معنى الشرط.

«رَجَعُوا»: ماض وفاعله والجملة في محل جر بالإضافة.

«إِلَيْهِمْ»: متعلقان برجعوا.

«لَعَلَّهُمْ»: لعل واسمها والجملة تعليل لا محل لها.

«يَحْذَرُونَ»: مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة خبر لعل.