الآية رقم (126) - وَمَا جَعَلَهُ اللّهُ إِلاَّ بُشْرَى لَكُمْ وَلِتَطْمَئِنَّ قُلُوبُكُم بِهِ وَمَا النَّصْرُ إِلاَّ مِنْ عِندِ اللّهِ الْعَزِيزِ الْحَكِيمِ

وَما جَعَلَهُ اللَّهُ: الواو استئنافية ما نافية وفعل ماض والهاء مفعوله ولفظ الجلالة فاعله

إِلَّا: أداة حصر

بُشْرى: مفعول به ثان أو مفعول لأجله

لَكُمْ: متعلقان ببشرى

وَلِتَطْمَئِنَّ قُلُوبُكُمْ بِهِ: الواو عاطفة واللام للتعليل تطمئن مضارع منصوب بأن المضمرة والمصدر المؤول من أن والفعل في محل جر بحرف الجر والجار والمجرور معطوفان على بشرى قلوبكم فاعل

بِهِ: متعلقان بتطمئن

وَمَا النَّصْرُ: ما نافية النصر مبتدأ

إِلَّا: أداة حصر

مِنْ عِنْدِ: متعلقان بالخبر المحذوف

اللَّهُ: لفظ الجلالة مضاف إليه

الْعَزِيزِ الْحَكِيمِ: صفتان لله والجملة مستأنفة.