الآية رقم (93) - وَإِذْ أَخَذْنَا مِيثَاقَكُمْ وَرَفَعْنَا فَوْقَكُمُ الطُّورَ خُذُواْ مَا آتَيْنَاكُم بِقُوَّةٍ وَاسْمَعُواْ قَالُواْ سَمِعْنَا وَعَصَيْنَا وَأُشْرِبُواْ فِي قُلُوبِهِمُ الْعِجْلَ بِكُفْرِهِمْ قُلْ بِئْسَمَا يَأْمُرُكُمْ بِهِ إِيمَانُكُمْ إِن كُنتُمْ مُّؤْمِنِينَ

وَإِذْ أَخَذْنا مِيثاقَكُمْ وَرَفَعْنا فَوْقَكُمُ الطُّورَ خُذُوا ما آتَيْناكُمْ بِقُوَّةٍ وَاسْمَعُوا: تراجع الآية 63.

قالُوا: فعل ماض مبني على الضم والواو فاعل والجملة مستأنفة.

سَمِعْنا: فعل ماض مبني على السكون ونا فاعل ومثله

وَعَصَيْنا: والجملتان مقول القول.

وَأُشْرِبُوا: فعل ماض مبني للمجهول مبني على الضم والواو نائب فاعل.

فِي قُلُوبِهِمُ: متعلقان بأشربوا. أو بحال من العجل.

الْعِجْلَ: مفعول به.

بِكُفْرِهِمْ: متعلقان بأشربوا أو بحال من العجل.

الْعِجْلَ: مفعول به.

(أشربوا): حالية.

قُلْ: فعل أمر والفاعل أنت والجملة مستأنفة.

بِئْسَما يَأْمُرُكُمْ بِهِ إِيمانُكُمْ: بئس فعل ماض لإنشاء الذم وما فاعله وقد حذف المخصوص بالذم وهو حب العجل وعبادته يأمركم

مضارع والكاف مفعوله وفاعله مستتر

إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ: سبق إعرابها مع الآية 91 وجواب الشرط محذوف تقديره فلم عبدتم العجل