الآية رقم (273) - لِلْفُقَرَاء الَّذِينَ أُحصِرُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ لاَ يَسْتَطِيعُونَ ضَرْبًا فِي الأَرْضِ يَحْسَبُهُمُ الْجَاهِلُ أَغْنِيَاء مِنَ التَّعَفُّفِ تَعْرِفُهُم بِسِيمَاهُمْ لاَ يَسْأَلُونَ النَّاسَ إِلْحَافًا وَمَا تُنفِقُواْ مِنْ خَيْرٍ فَإِنَّ اللّهَ بِهِ عَلِيمٌ

لِلْفُقَراءِ: متعلقان بمحذوف خبر لمبتدأ محذوف التقدير: الصدقات للفقراء

الَّذِينَ: اسم موصول في محل جر صفة

أُحْصِرُوا: فعل ماض مبني للمجهول ونائب فاعل والجملة صلة الموصول

فِي سَبِيلِ: متعلقان بأحصروا

اللَّهِ: لفظ الجلالة مضاف إليه

لا يَسْتَطِيعُونَ: لا نافية يستطيعون فعل مضارع وفاعل والجملة في محل نصب حال

ضَرْباً: مفعول به

فِي الْأَرْضِ: متعلقان بضربا.

يَحْسَبُهُمُ الْجاهِلُ أَغْنِياءَ مِنَ التَّعَفُّفِ: يحسبهم فعل مضارع ومفعولاه والجاهل فاعل والجار والمجرور متعلقان بالفعل قبلهما والجملة في محل نصب حال

تَعْرِفُهُمْ بِسِيماهُمْ: فعل مضارع ومفعوله والفاعل أنت والجار ومجرور متعلقان بالفعل والجملة حال

لا يَسْئَلُونَ النَّاسَ: فعل مضارع وفاعل ومفعول به والجملة حال رابعة

إِلْحافاً: مفعول مطلق لفعل محذوف تقديره: يلحفون إلحافا وقيل حال أو مفعول لأجله

وَما تُنْفِقُوا مِنْ خَيْرٍ: تقدم إعراب ما يشبهها في الآية السابقة

فَإِنَّ اللَّهَ بِهِ عَلِيمٌ: الفاء رابطة لجواب الشرط إن ولفظ الجلالة اسمها وعليم خبرها والجار والمجرور متعلقان بعليم والجملة في محل جزم جواب الشرط.