الآية رقم (185) - كُلُّ نَفْسٍ ذَآئِقَةُ الْمَوْتِ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ وَما الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ مَتَاعُ الْغُرُورِ

كُلُّ نَفْسٍ ذائِقَةُ الْمَوْتِ: مبتدأ وخبر ونفس مضاف إليه ومثلها الموت

وَإِنَّما: الواو عاطفة إنما كافة ومكفوفة

تُوَفَّوْنَ: فعل مضارع مبني للمجهول والواو نائب فاعل وهو المفعول الأول

أُجُورَكُمْ: مفعول به ثان

يَوْمَ: ظرف متعلق بالفعل قبله

الْقِيامَةِ: مضاف إليه

فَمَنْ: الفاء استئنافية من اسم شرط جازم مبتدأ

زُحْزِحَ: فعل ماض مبني للمجهول ونائب فاعله هو وهو في محل جزم فعل الشرط وتعلق به الجار والمجرور «عَنِ النَّارِ» .

وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ: عطف على زحزح فعل ماض مبني للمجهول ومفعول به ثان ونائب الفاعل ضمير مستتر وهو المفعول الأول

فَقَدْ فازَ: الجملة في محل جزم جواب الشرط وفعل الشرط وجوابه خبر المبتدأ من

وَمَا الْحَياةُ الدُّنْيا إِلَّا مَتاعُ: ما نافية، الحياة مبتدأ ومتاع خبر الدنيا صفة الحياة إلا أداة حصر.

الْغُرُورِ: مضاف إليه والجملة مستأنفة.