الآية رقم (0) - بسم الله الرحمن الرحيم

بسم: جار ومجرور متعلقان بفعل محذوف تقديره ابتدئ

اللَّه: لفظ الجلالة مضاف إليه “علم يختص بالمعبود دون غيره” قال بعضهم إنَّه مشتق وقيل غير ذلك”.

الرَّحمن: صفة لله “وزنه فعلان وفيه معنى المبالغة” ولا يوصف به إلا الله تعالى

الرَّحيم: صفة ثانية “وزنه فعيل وفيه كذلك معنى المبالغة”

(بسم اللَّه الرَّحمن الرَّحيم): ابتدائية لا محل لها من الإعراب