الآية رقم (42) - إِذْ أَنتُم بِالْعُدْوَةِ الدُّنْيَا وَهُم بِالْعُدْوَةِ الْقُصْوَى وَالرَّكْبُ أَسْفَلَ مِنكُمْ وَلَوْ تَوَاعَدتَّمْ لاَخْتَلَفْتُمْ فِي الْمِيعَادِ وَلَـكِن لِّيَقْضِيَ اللّهُ أَمْراً كَانَ مَفْعُولاً لِّيَهْلِكَ مَنْ هَلَكَ عَن بَيِّنَةٍ وَيَحْيَى مَنْ حَيَّ عَن بَيِّنَةٍ وَإِنَّ اللّهَ لَسَمِيعٌ عَلِيمٌ

إِذْ: ظرف لما مضى من الزمان، بدل من الظرف يوم قبله.

أَنْتُمْ: ضمير منفصل مبتدأ.

بِالْعُدْوَةِ: متعلقان بمحذوف خبره.

الدُّنْيا: صفة مجرورة وعلامة جرها الكسرة المقدرة على الألف للتعذر، والجملة في محل جر بالإضافة.

وَهُمْ بِالْعُدْوَةِ الْقُصْوى: اعرابها كسابقتها.

وَالرَّكْبُ: مبتدأ والواو حالية.

أَسْفَلَ: ظرف مكان متعلق بمحذوف خبره.

مِنْكُمْ: متعلقان بمحذوف الخبر والجملة في محل نصب حال.

وَلَوْ: حرف شرط والواو للاستئناف.

تَواعَدْتُمْ: فعل ماض والتاء فاعل، والجملة مستأنفة.

لَاخْتَلَفْتُمْ: فعل ماض وفاعل.

فِي الْمِيعادِ: متعلقان بالفعل، والجملة لا محل لها جواب شرط غير جازم.

وَلكِنْ: حرف استدراك. الواو عاطفة.

لِيَقْضِيَ اللَّهُ أَمْراً: فعل مضارع وفاعل ومفعول به. والمصدر المؤول من الفعل وأن المضمرة بعد لام التعليل في محل جر بحرف الجر، والجار والمجرور متعلقان بفعل محذوف تقديره قدّر الله.

كانَ مَفْعُولًا: كان وخبرها واسمها ضمير مستتر والجملة في محل نصب صفة.

لِيَهْلِكَ: المصدر المؤول بدل من مصدر ليقضي أو متعلق بمفعولا.

مَنْ: اسم موصول مبني على السكون في محل رفع فاعل وجملة هلك صلة الموصول.

عَنْ بَيِّنَةٍ: متعلقان بالفعل.

وَيَحْيى مَنْ حَيَّ: إعرابه كسابقه.

وَإِنَّ اللَّهَ لَسَمِيعٌ عَلِيمٌ: إن واسمها وخبرها واللام المزحلقة والجملة مستأنفة لا محل لها.