الآية رقم (133) - أَمْ كُنتُمْ شُهَدَاء إِذْ حَضَرَ يَعْقُوبَ الْمَوْتُ إِذْ قَالَ لِبَنِيهِ مَا تَعْبُدُونَ مِن بَعْدِي قَالُواْ نَعْبُدُ إِلَـهَكَ وَإِلَـهَ آبَائِكَ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَقَ إِلَـهًا وَاحِدًا وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ

أَمْ: عاطفة متصلة أو بمعنى بل فتكون منقطعة.

كُنْتُمْ: كان واسمها.

شُهَداءَ: خبرها.

إِذْ: ظرف لما مضى من الزمن متعلق بشهداء في محل نصب.

حَضَرَ: فعل ماض.

يَعْقُوبَ: مفعول به مقدم.

الْمَوْتُ: فاعل مؤخر والجملة في محل جر بالإضافة.

إِذْ: ظرف بدل من إذ الأولى.

قالَ: فعل ماض والفاعل هو والجملة في محل جر بالإضافة.

لِبَنِيهِ: اللام حرف جر، بني اسم مجرور بالياء لأنه ملحق بجمع المذكر السالم متعلقان بالفعل قال.

ما تَعْبُدُونَ: ما اسم استفهام مبني على السكون في محل نصب مفعول به مقدم، تعبدون فعل مضارع مرفوع

بثبوت النون والواو فاعل.

مِنْ بَعْدِي: بعدي اسم مجرور بالكسرة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم والياء في محل جر بالإضافة ومتعلقان بتعبدون.

(ما تَعْبُدُونَ … ): مقول القول في محل نصب مفعول به.

قالُوا: فعل وفاعل والجملة استئنافية.

نَعْبُدُ: فعل مضارع.

إِلهَكَ: مفعول به.

وَإِلهَ: معطوفة.

آبائِكَ: مضاف إليه.

إِبْراهِيمَ: بدل من آبائك مجرور بالفتحة نيابة عن الكسرة لأنه ممنوع من الصرف للعلمية والعجمة.

وَإِسْماعِيلَ وَإِسْحاقَ: معطوفان على ابراهيم.

إِلهاً: بدل من إله آبائك منصوب.

واحِداً: صفة إله وجملة

نَعْبُدُ إِلهَكَ: مفعول به لقالوا.

وَنَحْنُ: الواو حالية نحن مبتدأ.

لَهُ: جار ومجرور متعلقان بمسلمون.

مُسْلِمُونَ: خبر مرفوع بالواو الجملة حالية.