الآية رقم (5) - فَلْيَنظُرِ الْإِنسَانُ مِمَّ خُلِقَ

فلينظر الإنسان في أوّل نشأته نظرة تفكّرٍ واعتبارٍ، من أيّ شيءٍ خلقه الله سبحانه وتعالى؟

فَلْيَنْظُرِ: الفاء حرف استئناف ومضارع مجزوم بلام الأمر

الْإِنْسانُ: فاعل والجملة مستأنفة

مِمَّ: متعلقان بما بعدهما

خُلِقَ: ماض مبني للمجهول ونائب الفاعل مستتر والجملة مفعول به

فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسانُ مِمَّ خُلِقَ: فلينظر نظر اعتبار واتعاظ وتأمل من أي شيء خلق لأنَّ وجود الحافظ يستدعي النظر إلى المبدأ ليعلم صحة قضية إعادته بالبعث، فلا يملي على حافظه إلا ما يسرّه في عاقبته