الآية رقم (26) - ثُمَّ إِنَّ عَلَيْنَا حِسَابَهُمْ

بما أنّ مرجعهم إلى الله سبحانه وتعالى فهو يُحَاسبهم على أعمالهم ويُجازيهم بها.

ثُمَّ إِنَّ عَلَيْنَا حِسَابَهُمْ: معطوفة على ما قبلها

ثُمَّ إِنَّ عَلَيْنا حِسابَهُمْ: في المحشر